الخبرات الألمانية في قطر

أفضل أطباء أسنان في قطر

اتصل بنا

0097433909053

بالواتساب

0097433909053


حساسية الأسنان هي عبارة عن شعور بالتوتر يتم تفجيره بواسطة الأطعمة والمشروبات الساخنة والباردة والحلوة والحامضة، أو حتى بالتنفس للهواء البارد. الألم يمكن أن يكون حادًا ومفاجئًا ويصل إلى أعماق أعصاب الأسنان.

ما هي حساسية الأسنان؟

تحدث حساسية الأسنان عندما يتم تعرض الطبقة السفلية للأسنان الخاصة بك – المينا – للظهور نتيجة تراجع أنسجة اللثة (الغطاء الواقي الذي يغطي جذور السن). تحتوي الجذور، التي لا تُغطى بالمينا الصلبة، على آلاف من القنوات الدقيقة الصغيرة التي تؤدي إلى مركز الأعصاب في السن (النخاع). هذه القنوات الدنتلية (أو القنوات) تسمح للمحفزات – على سبيل المثال، الطعام الساخن أو البارد أو الحلو – بالوصول إلى العصب في سنك، مما يؤدي إلى الألم الذي تشعر به.

10 نصائح للتعامل مع الأسنان الحساسة

١- استخدام معجون أسنان مصمم خصيصًا للأسنان الحساسة

يمكن أن يكون استخدام معجون الأسنان الذي صمم خصيصًا لعلاج حساسية الأسنان مفيدًا لتخفيف الأعراض. يحتوي معظم هذه المعاجين على مكون يملأ مؤقتًا الثقوب الصغيرة في المينا واللبنة الخاصة بك. وهذا يقلل من كمية التعرض التي ستتلقاها أعصاب الأسنان الحساسة.

٢- استخدم فرشاة أسنان ناعمة فقط

نصيحة سهلة لتخفيف حساسية الأسنان هي تغيير فرشاة أسنانك. إذا كنت تستخدم فرشاة أسنان ذات شعيرات صلبة، فقد تكونين تجعلين حالتك أسوأ. الشعيرات الصلبة ومعاجين الأسنان الكاشطة قاسية على المينا، مما يؤدي إلى المزيد من الثقوب الدقيقة وفي النهاية إلى المزيد من الحساسية. يمكن أن تساهم أيضًا في تفاقم انحسار اللثة، مما يؤدي إلى تعرض اللبنة والأعصاب الحساسة. جربي فرشاة أسنان ذات شعيرات ناعمة وتأكدي من تفريش أسنانك بلطف للحفاظ على سطح أسنانك وللمحافظة على سلامة اللثة.

٣- استخدام حارس الفم أثناء الليل

في بعض الأحيان، يمكن أن تسبب الأسنان الحساسة نتيجة لطحن الأسنان أثناء الليل. يُطلق على هذا الأمر اسم التصرف في النوم (Bruxism). إذا كان هذا مشكلة بالنسبة لك، يمكن لطبيب الأسنان أن يأخذ قوالبًا لأسنانك ويصنع حارس فم مخصص لارتدائه أثناء النوم. يحمي هذا الحارس من الضغط ويمنع الضرر الذي يمكن أن يسببه طحن الأسنان أثناء الليل.

٤- افحصي لثتك من قبل طبيب الأسنان

يمكن أن تكون اللثة المصابة أو المتراجعة سببًا رئيسيًا لحساسية الأسنان. مع تفكك أنسجة اللثة وانتقالها بعيدًا عن سطح السن، تصبح الأجزاء التي لا تحتوي على مينا (تحت خط اللثة) معرضة. يترك ذلك الأعصاب في حالة عدم حماية نسبياً ويمكن أن يسبب ألمًا كبيرًا. اجعلي طبيب الأسنان يفحص لثتك للتأكد من عدم وجود مرض لثة يحتاج إلى علاج. اللثة الصحية تحمي الأسنان وتمنع حساسية الأسنان.

٥- اصنعي ماء فم من الملح

صنع ماء الفم من الملح والماء يمكن أن يساعد في تقليل حساسية الأسنان بسرعة. يعمل ماء الفم من الملح على توازن مستوى الحموضة داخل الفم، مما يخلق بيئة قلوية تقلل من نمو البكتيريا. كما أنه يقلل من تراكم الجير أيضًا.

٦- السحب بالزيت: تجويف الفم بزيت جوز الهند

إذا كانت لديك أسنان حساسة بسبب تكاثر البكتيريا المحتمل، يمكن أن يساعد زيت جوز الهند. يعيق زيت جوز الهند نمو البكتيريا في الفم، ويكسر الجير على الأسنان، ويزيل الجراثيم والسموم من سطح اللثة. وهذا يعزز صحة اللثة والأسنان، مما يقلل بدوره من حساسية الأسنان. يمكن أيضًا أن يجعل أسنانك أكثر بياضًا وتألقًا مع مرور الوقت.

اتبعي هذه الخطوة بشطف فمك بالماء الدافئ وستتجهين نحو فم أكثر صحة.

٧- الطلاءات السنية التي تسيطر على الحساسية

٨- تخفيف الألم بالقرنفل

القرنفل وزيت القرنفل مضادات للالتهاب ومطهرة ومسكنة للألم. وهذا يعني أنها يمكن أن تقلل من الالتهاب وزيادة تكاثر البكتيريا والألم.

٩- تجنب الأطعمة والمشروبات

بعض الأطعمة والمشروبات يمكن أن تزيد حساسية الأسنان. الأطعمة والمشروبات الحمضية مثل القهوة والفواكه والمخللات والمشروبات الغازية يمكن أن تزيد من حساسية الأسنان. إذا كانت الأسنان الحساسة تزعجك عند تناول الطعام، قد ترغبين في التفكير في تقليل أو الامتناع عن هذه الأطعمة. من الأفضل أيضًا تجنب الأطعمة والسوائل التي تكون قاسية جدا أو مجمدة، حيث يمكن أن تسبب هذه الأمور عدم راحة للأسنان.

١٠- الثوم

استخدمي الثوم على الرغم من أنه قد يسبب رائحة فم قوية عند الاستخدام، إلا أن الثوم يحتوي على مركبات قيمة تساعد في الحفاظ على الصحة الفموية الجيدة. إحدى هذه المركبات التي توجد بكميات كبيرة في الثوم هي الأليسين المفيد. الأليسين هو مركب مضاد للبكتيريا ومسكن للألم. نظرًا لأن الأليسين يقلل من البكتيريا ويخفف من الألم، فهو علاج طبيعي رائع للأسنان الحساسة.

نرحب بك في مركز إكسبرت لطب الأسنان في الدوحة لفحص أسنانك بانتظام وتقديم الرعاية الكاملة لها.